Ash-Shaikh H. Abdul Nazar

Welcome to
official website of
Ash-Shaikh
H. Abdul Nazar

مرحبا بكم
في الموقع الرسمي
لفضيلة الشيخ
عبد الناصر بن حنيفة

من يرد الله به خيرا يفقهه في الدين

 

Appreciations

ذكرى رحيل العالم الفاضل محمود بن عبد المجيد


يا شيخ القاسمية،

تذكرتك اليوم، اليوم الثاني من يناير يا شيخ القاسمية محمود بن عبد المجيد. تغمدك الله بواسع رحمته.

في مثل هذا اليوم ودعناك. نعم. ودعناك قبل 31 عاما. ودعناك في 1985/01/02م.

لما ذكرتني نفسي بك اليوم استبد بي الشوق إليك وحداني على أن أحاورك.

أجل. مر على فراقك 31 سنة. وما فراقك إلا فراق جسد. لا تزال حيا في خلدي وعيني. وأبصرك الآن بمرآة السرب. حركاتك وسكناتك وقيامك وقعودك ومشيك ووقوفك ومرورك وركوبك وتبسمك وضحكك وكلامك وسكوتك وصحوك ونومك وأكلك وشربك كلها ماثلة أمامي. صوتك يرن في سمعي. ورؤيتك تخلب بصري.

أنت من أنجال المرحوم عبد المجيد. وجدتي (أم أمي) خديجة بي بي من أنجال المرحوم عبد المجيد. هي شقيقتك. الأب عبد المجيد. والأم فاطمة. فالقرابة قريبة. كنت تزورنا وكنا نزورك. وكنت تعودت زيارة دكان والدي الكريم وأنا صغير. وكان والدي يكرمك بتقديم الببايا لسببين؛ كان الببايا من أحب الفواكه إليك وكان لا يضر بصحتك إذ كنت تعاني الداء السكري. والدعابات التي كنت أنت ووالدي العزيز تتبادلانها والضحكات التي كانت تصحبها غضة، طرية في ذهني. تلك أيام قد خلت. فالآن نأت الدار وبعدت المسافة.

تتوق نفسي إلى محادثتك طويلا، إلا أنه بقي من واجبات يومي هذا كثير. فأتركك في رعاية الله إلى حوار قريب إن شاء الله اللطيف المجيب.

وإذ أريح اليراعة تسألني نفسي: أين تلك المرثية؟ أين المرثية التي قلتها في هذا العالم الفاضل قبل سبع سنين؟ قلتها في 2009/07/25م اليوم الذي أصدر فيه طابع تذكاري له. لم لا تغرد تلك المرثية اليوم؟ وكلها انطباعات. جاش بها جنانك. وجاد بها بنانك. فسميتها انطباعات. لم لا تشدوها مع الريح والطير؟ فأقول: نعم.

يفـيـض القـلب بالشـعر على مــن

=

غــدا شــعــرا مــدى الأيـام فـــيـنـا

تـفـجـر في الجـنان الشـعر عـفـوا

=

بــذكــر الـعـالـم الـمـشـهـور ديــنـا

فــمـحــمـود سـمـاه وهـو مـخــلـد

=

وفـاق الوصـف والنـعت الـحـسانـا

وظـــل مـــبـاركا طـــول الـحـــيـاة

=

مـجــيــدا مـكــرما ثـــقــفـا رزيــنـا

عــلاه الـصــمـت زيـــنـه الـهـدوء

=

بـعـيـد الـغـور سـهـل الـخـلـق كانـا

لقـد ملـك القــلـوب بـحـسن سـيره

=

ســخــاء بـالــغ مــنـه عـــجـــبــنـا

بـــشـاشـــتــه عــلامـــتــه دوامــا

=

بـهـا أسـرت نــفـوس الـنـاظــريـنـا

ومـا أعـــظـم تـــقــاه ومـا أعــفـه            

=

وإنــــســـانــــيـــة فـــيــه رأيــــنــا

تـلـقى العـلم في الـهـنـد انـتــظـاما

=

أدار الـقــاســمــيــة احـــتـــضــانـا

تــثـــقــف تــحـــتـه أعــلام رشــد

=

وقـد شـهـدوا عـلى فـضـله لـديــنـا

لـخـدمـة ديـنـنـا في الكـون عـاشا

=

تـــقـــبـــلـه إلــــه الـعـالـــمـــيـــنـا

ومـن شـهـدوا جـنـازتــه غــفـيـرا

=

عـلـى خـيـره دلــيـل قــد لـمــســنـا

لـهــذا الـيــوم مـــشـــهــود أغـــر

=

وطـابــعــه يـــذكــر مـا عـــهــدنــا

وحــى بـعــد مــوت فـي الـصـدور

=

ونـــذكــره مــرارا مــا ســـئــمــنـا

وتــبــقـى انــطــبـاعـات بــقــلـبـي

=

عــن الـشــيـخ مـثـال الـعـالـمــيـنـا

ويـغـمـره الـمـهــيـمـن بـالـرضـاء

=

ويــعــطـيـه نـعــيـم الـصـالـحــيــنـا


عبد الناصر بن حنيفة
1438/04/02هـ
2017/01/02م
 
 

Copyright © 2011 - 2017 | All rights reserved to Ash-Shaikh H. Abdul Nazar

Message to us Visit our twitter page Visit our facebook page